اقتباس من رواية أصابع لوليتا لواسيني الأعرج

لقد تكوَّنت لديه القناعة القاطعة بأنَّ الكتابة حالة من الدهشة، تشبه لحظة عبور الدَّرج الأول من الجنة أو جهنم، لايهم، وجُهد ظالمٍ يسرق الحياة ويضعها بسخاء في أكفِّ الآخرين بلا شروط، وأحيانا بسعر زهيد لا يتعدى سعر كتاب يقتنيه العابرون في إحدى المحطات، أو أحد المطارات في لحظة انخطاف سريع لا يعرفون مصدره، قبل أن يستسلموا لعوالمه.

واسيني الاعرج ( أصابع لوليتا – ص11 )

تدقيق لغوي: زين العابدين لطرش.

Facebook Comments