اقتباس من مقال حكايات الدم لأحمد خالد توفيق

سؤال: “ما علاقة الطب والأدب؟”. سؤال مكرر عتِيد، وقد كتبت عنه مرارا. المرء يصادف العديد من المواقف غير المعتادة في حياته كطبيب، ويَرى أصحاب النفوذ يموتون من دون نفوذِهم، والأثرياء يتوسلون من أجل الحياة يوما آخر، والفقراء الذين يبدو لهم الموت حلا معقولا للخلاص.. يرى وجه الفتاة غير المتزوجة التي يخبرونها أنها حامل، ووجه الزوج الذي يخبرونه أن أيام زوجته معدودة، ويرى أمين الشرطة السابق الذي يعلق الكاسكيت على الفراش ليؤكد سلطته ويحكم العنبر. يرى وجه الشاب المفعم بالحياة الذي وجدوا بفحص إشعاعي عابر ورما سرطانيا في كبده. يرى الطبيب كل شيء … وهكذا يولد السؤال الأهم: كيف لا يصير من رأى هذا كله أديبًا؟

أحمد خالد توفيق (من مقال حكايات الدم، اليوم الجديد 2015)


تدقيق لغوي: بشرى بوخالفي.

Facebook Comments