مراجعة كتاب القراءة المثمرة: مفاهيم وآليات للدكتور عبد الكريم بكار

بطاقة فنيَّة عن الكتاب:

العنوان: القراءة المثمرة: مفاهيم وآليات

الكاتب: عبد الكريم بكار

عدد الصفحات: 132 صفحة

دار النشر: دار القلم – دمشق والدار الشامية – بيروت

سنة النشر: 2007

عن الكاتب:

عبد الكريم بكار. كاتب سوري، نال شهرة واسعة في العالم العربي بمؤلفاته الغزيرة في مجالات التربية والفكر الإسلامي بغض النظر عن المكتبة الصوتية التي تصل للمائة ساعة. من أبرز مؤلفاته: تكوين المفكر، القراءة المثمرة، وقفات للعقل والروح.

عن الكتاب:

يتحدث عبد الكريم بكار في كتابه عن القراءة بجوانبها المهمة، بدءًا من كيفية نشر ثقافة القراءة وإحياءها، من إيجاد للدافع وتكوين لعادة القراءة، وتوفير الكتب والوقت والجو اللازمة كلها للقراءة.

 ثم أجاب عن سؤال “لماذا نقرأ؟” وعدّد الأسباب التي تدفعنا لنقرأ بإيجاز، وقد تعمد الإيجاز في الفصلين الأولين ليترك المجال للفصل الموالي ليطيل فيه أكثر.

ثم بعدها تطرق إلى الجزء الذي قد يعجب قارئ الكتاب وهو أنواع القراءة، حيث يقسمها إلى خمسة أنواع، لكل نوع خصوصيته وطريقته الخاصة، وهو الذي أخذ الحيز الأكبر من الكتاب لأن الكاتب كان يسعى للجزء الثاني من العنوان “القراءة المثمرة” ورأى أن ذلك لن يتحقق إلا باختيار نوع القراءة المناسب لكل كتاب.

عّدد الأنواع إلى خمسة أنواع، أولها قراءة استكشافية التي تحل مشكلة شراء كتب ذات جودة سيئة بكونها عملية تسبق شراء أي كتاب، ثم قراءة سريعة وعلّلها لأن بعض الأنواع من الكتب تستوجب هذا النوع من القراءة، ولأننا في زمن السرعة وتزايد المعلومات بالطبع، وبعدها قراءة انتقائية التي يستعملها الباحثون أكثر، وتليها القراءة التحليلية التي يصنفها الكاتب أنها أفضل أسلوب لأخذ الاستفادة الكاملة من الكتب، وآخرها القراءة المحورية.

ختم الكتاب بمشاركة آرائه في التاريخ والكتب التي تدور في هذا المجال وأيضاً آرائه حول الكتّاب الذين يكتبون فيه.

لغة الكاتب بسيطة وواضحة، استعمل مصطلحات مفهومة وليست معقدة، مما يجعل الكتاب موجهاً إلى شريحة واسعة من القرّاء، وما يجعله مميزا أكثر، انتهاجه لأسلوب الاختصار وعدم الإطالة كثيراً ليكون الكتاب في الأخير قليل الصفحات بمعلومات مركزة.

قد يجد القارئ المتمرس الكتاب عاديا بالنسبة إليه، لكن مع هذا، فهو يعتبر ترشيحا جيدا للمبتدئين في القراءة، الذين يرغبون في تكوين صورة أوضح وأفضل عن هذا المجال، ولكن لا يجب التوقف عند هذا الكتاب فقط لتكوين ثقافة شاملة عن القراءة، فمن نصائح الكاتب نفسه تنويع القراءات لأخذ الموضوع من جوانب عدة وتكوين الرأي الخاص بالقارئ.

تدقيق لغوي: آية الشاعر

Facebook Comments