اقتباس من رواية “اللاز” للطاهر وطار

هذا اللاز، ليس غنيًا وليس واعيا للفقر، ليس ثوريًا وليس مستسلمًا، أُمِّي لا كالأميين، وشاب لا كالشبان. هذا اللغز. هذا اللاز. كيف أصنع منه شيئًا؟ لعلني بالحب فقط أستطيع الوصول إلى أعماقه.

الطاهر وطار (اللاز، ص152)

Facebook Comments