اقتباس من كتاب “ألوان أخرى” لأورهان باموق.

أصبحت أرى أن الأدب عمل لا يتعلق بسرد العالم بقدر ما يتعلّق “برؤية العالم عن طريق الكلمات”. منذ اللحظة التي يبدأ فيها الكاتب باستخدام الكلمات مثلما تستخدم الألوان في تصوير لوحة، يستطيع أن يبدأ في رؤية كم أن العالم مليء بالعجب والدهشة، فيكسر عظام اللغة ليجد صوته الخاص. ولهذا فهو بحاجة إلى ورقة، وقلم، وتفاؤل طفل ينظر إلى العالم لأول مرة.

أورهان باموق: (ص11-12، من كتاب “ألوان أخرى”)

Facebook Comments