هل ستخاطر بحياتك من أجل الفلسفة

هذا بالضبط ما قام الفيلسوف السير روجر سكروتن -Sir Roger Scruton عندما ذهب خلف الستار الحديدي(1) في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي. لقد آمن سكروتن بالفلسفة العامة وبحرية التنظيم وإنشاء النقابات والجمعيات، لقد آمن بقوة إلى درجة أنه كان يُدرِّس -على الرغم من خطورة هذا الشيء عليه- مجموعات سرية من الطلبة المنشقين الذين حُرموا من دراسة الفلسفة الغربية من قبل أنظمتهم الشيوعية.

لقد كان سكروتن مفكراً ثورياً فريداً من نوعه. فعلى الرغم من كونه بركياً(2) محافظاً، إلا أنه غالباً ما كان يكتب عن المواضيع البوهيمية أو الصوفية مثل الفن، الجنس والشراب. مقدام، ساخر، متواضع ومدافع شرس عن “الحقيقي، الصحيح والجميل”  لقد خسر العالم كياناً مميّزاً عندما توفي جراء السرطان في الثاني عشر من يناير هذا العام.

صناعة الفيلسوف العام.

كتب سكروتن أطروحته عن الجماليات وحصل على درجة الدكتوراه من جامعة كامبريدج سنة 1973، وذهب بعدها للتدريس في جامعة بيركبيك في لندن.

لقد وصف سكروتن مشهداً من حركة 1968، والذي صاغ الشكل العام لفلسفته من تلك اللحظة وإلى الآن. فبينما كان يزور حبيبته في باريس، وشاهد الطلاب المعتصمين المعروفين بالثمانية والستينيّين – soixante-huitards  أو ثوار حركة سنة 68، يقلبون السيارات، يطيحون بأعمدة الإنارة و يقلعون أحجار الرصيف. لقد استمرّ الشغب لمدة سبعة أسابيع، شالّاً عموم فرنسا. لقد علق بعد سنوات على هذه التجربة “عرفت أني أردت المحافظة على الأشياء بدل إسقاطها.”

إن صرخة الجموع لاحتجاجات سنة 68 كانت “أن التحريم حرام”. لقد بشّرت حركة 68 بحقبة اجتماعية أكثر تحرراً، ولكن كانت هناك أسباب مقنعة للتساؤل حول بعض آراء هذه الحركة المتطرفة، مثل تلك التي تتكلم عن التحرر الجنسي للأطفال على سبيل المثال. لقد أصبح المجتمع الفرنسي أكثر تقبلاً لمثل هذه الممارسات على حساب جيل حركة 68؛ ولكن هذا الشيء بدأ بالتغير في الوقت الحاضر. لقد أزعجني معرفة أن الفلاسفة الفرنسيين مثل فوكو، سارتر وسيمون دي بوفوار دافعوا عن حق الراشدين بممارسة الجنس مع أشخاص قاصرين حسب القانون الفرنسي، والذي هو 15 عام.

لقد وجد سكروتن نفسه كجزء من حركة مضادة لحركة 68 في سبعينيات القرن الماضي. لقد كانت أغلب أفكاره غريبة وشاذة بالنسبة لزملائه، وفي النهاية غادر الأكاديمية، سعى خلف الفلسفة العامة ونشر أكثر من 50 كتابا على مدى حياته.

المخاطرة بالتعذيب لأجل أفلاطون وأرسطو.

 لقد أُلُهم سكروتن عند مشاهدة المنشقين من الإتحاد السوفييتي يُضحُّون بكل شيء في سبيل المحافظة على تراث أوربا الثقافي. لقد جازف بالاعتقال والتعذيب في سعيه لمساعدة شبكات التعليم السِّرية في مناطق أوربا الشرقية الشيوعية، وقد تم الإمساك به وطرد من أكثر من بلد لتهريبه كتباً ممنوعة.

يصف سكروتن أحد هذه الرحلات، داخلاً في شقة في الثمانينات، كي يحضر تجمعاً سرياً لمجموعة من الطلبة المتحمسين لمناقشة أفلاطون وأرسطو. وقد كان هذا النوع من السرية ضروريا لأن الحكومات الشيوعية لبولندا، هنغاريا و تشيكوسلوفاكيا كانت قد منعت المنظمات الاجتماعية وجميع أنواع منظمات المجتمع المدني.

يقول سكروتن:”أن عمل الشرطة السرية هو أن يتحكم وأن أمكن يمنع التجمعات المدنية، وذلك كي يتم تفريق المجتمع بشكل كامل عن طريق الخوف والريبة”.

ويستمر قائلا: “أن الحقيقة حول مبدأ المحافظة هو أن المجتمع المتحضر يمكن أن يقتل من فوق، ولكنه ينمو من الأسفل. أنه ينمو عن طريق الدوافع الترابطية للكائن البشري الذي يقوم بصناعة منظمات مدنية بشكل (تطوعي).”

 يرى سكروتن أن حرية التجمع والتنظيم والتي لا يمكن السيطرة عليها من قبل الدولة مهمة جداً لأنها تضفي المعنى على حياة الفرد. “تتحسن الفرص لا عن طريق الانغلاق على الأشياء بل عن طريق الانفتاح عليها… وحماية الفضاء الذي يمكن للتجمع الحر والمنظمات المدنية أن تزدهر فيه.”

لقد استمر سكروتن بإلقاء المحاضرات والنشر بشكل واسع بعد سقوط جدار برلين. وقد تم تنصيبه كفارس سنة 2011 من قبل الأمير تشارلز نظير إسهاماته الفكرية وخدماته لبريطانيا.

إذا لم تقرأ لسكروتن من قبل، فهنالك العديد من الكتب الممتازة لكي تختار من بينها، من مواضيع مختلفة مثل الجنسانية، الشراب، الفلسفة السياسية وفلسفة الجمال. وكذلك فإن المئات من محاضراته ومناظراته متوفرة على اليوتيوب.


 لقد تم تشخيص سكروتن بالسرطان في 2019، وفارقته المنية في يناير 2020 وهو يبلغ من العمر خمسة وسبعين سنة.

“عندما تقترب من الموت”، كتب سكروتن في ديسمبر،” تبدأ في معرفة معنى الحياة، ومعناها هو الامتنان.”

المصدر.

الستار الحديدي هو مصطلح ظهر بعد الحرب العالمية الثانية ويشير إلى الخط الفاصل ما بين الدول الأوربية وما بين الدول التي كانت تقع تحت سلطة الإتحاد السوفيتي.

بركياً:  اشتقاق من -إدموند بيرك- ويعتبر إدموند بيرك الفيلسوف الأيرلندي وأحداً من أهم المفكرين السياسيين المحافظين في العصر الحديث.

تدقيق لغوي: عمر دريوش.

Author

الصورة الافتراضية
Sajjad Thaier
مترجم مبتدئ مهتم بالفلسفة والأدب
المقالات: 6

اترك ردّاً